ali-khalil

الوزير خليل : اننا في حركة أمل ملتزمون باتقاف الطائف ووثيقة الوفاق الوطني

نظمت حركة أمل في اقليم جبل عامل مسيرة يوم العاشر من محرم في مدينة صور جابت شوارع المدينة وتقدم المسيرة فرق رمزية من افواج المقاومة اللبنانية امل وكشافة الرسالة الاسلامية والدفاع المدني والاخوات في شؤون المرأة وحملة صور الامام القائد السيد موسى الصدر ودولة الرئيس نبيه بري والرايات اللبنانية والحركية والحسينية وشارك فيه عشرات الالف وتقدم الحضور المعاون السياسي لدولة الرئيس نبيه بري معالى وزير المالية الحاج علي حسن خليل والنائبان الحاج علي خريس والحاج عبد المجيد صالح ،مستشار دولة الرئيس نبيه بري الاستاذ احمد بعلبكي،مدير المخابرات في الجنوب العميد خضر حمود،المقدم ناصر همام ، مفتى صور وجبل عامل سماحة الشيخ حسن عبدالله،مطران المورانة في صور شكرالله نبيل الحاج ،المطران مخائيل الابرص، اعضاء المكتب السياسي والهيئة التنفذية، وحشد من رجال الدين المسلمين والمسحيين، ،مسؤول حركة امل في اقليم جبل عامل المهندس علي اسماعيل واعضاء قيادة الاقليم والمناطق،رئيس اتحاد بلديات صور عبد المحسن الحسيني وحشد من رؤساء البلديات والمخاتير والنقابات والفعاليات التربوية والحزبية وتخلل المسيرة لطميات واناشيد للمنشد هادي طراد
قدم الاحتفال المسؤول الاعلامي في حركة امل الاستاذ صدر داوود وعزفت الفرقة الموسيقية لكشافة الرسالة الاسلامية النشيد الوطني ونشيد حركة أمل
والقى كلمة حركة امل معالي وزير المال الاستاذ علي حسن خليل جاء فيه : بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليك يا ابا عبدالله وعلى أهلك واصحابك الذين استشهدوا بين يديك
نحتشد اليوم لنجدد البيعة والولاء للإمام الحسين(ع) ، لنصرخ هيهات منا الذلة ، فكربلاء وثورة الإمام الحسين (ع) ابرز ظواهر الأمة عبر التاريخ ، وهي مشروع اصلاح للأمة وبناء لمستقبل كل الأحرار ، لولاها لما كان الإسلام الحقيقي البعيد عن التعصب والتفرقة.
ان حركة امل ارثها في ثورت الإمام الحسين (ع) التي اختصرت فيها كل قيم الأنبياء والأولياء والصلحاء عبر التاريخ . واليوم نجدد البيعة والولاء من صور عاصمة المقاومة التي بايعت الإمام السيد موسى الصدر على تحرير الأرض والإنسان ـ
لقد حمل الإمام الحسين (ع) الخطاب الذي يجب ان نحمله والذي يرسم مستقبل الأمة ، وفي لبنان خطاب عاشوراء هي خطاب الحرية والحقيقة وليس خطاب طائفي ، خطاب المشروع الوطني والعيش المشترك والحوار ، الخطاب الذي يعترف بكرامة الجميع ـ
ان عاشوراء هي خطاب المقاومة والممانعة ، والمواجهة مع العدو الإسرائيلي تستحضر فكر الإمام الحسين (ع) ، ومن فكر وارث كربلاء كتب شهيد أمل كونوا مؤمنين حسينيين .
اليوم علينا تعزيز خطابنا الوطني وننقيه من ما يشوه حقيقته ، من الإرهاب الذي لا دين له حتى لو لبس لباس الدين .
ففي المنطقة ، وما يجري في العراق وسوريا واليمن ، اللعبة أكبر من الدول ، اصبحت لعبة امم المستفيد منها هو اسرائيل التي تتفرج على ضعف الأمة واقتتالها الداخلي .
علينا ان لا ننتظر أحد ـ لا انتخابات اميركية او غير ، لان والولايات المتحدة التي تدير لعبة تحمل مشروع التقسيم والتفتيت للمنطقة .
في لبنان لقد حافظ الوعي العام على الحد الأدنى من الإستقرار ووحدة الصف ، وربما استفاد اللبنانيون من تجارب الماضي ، وحافظ على الاستقرار الامني بفضل جيشنا وقوانا الأمنية .
اننا في حركة أمل ، ولحماية الدولة والمؤسسات دعا رئيس الحركة رئيس مجلس النواب نبيه بري الى حوار اسلامي اسلامي ، بين حزب الله وتيار المستقبل ، كان الوحيد على مستوى المنطقة ، واستطاع ان يخفف التوترات وحفظ الإستقرار ويخفف الإحتقان . لكن هذا الحوار لوحد كان لا يكفي ، فدعا الرئيس بري الى الحوار الوطني العام الذي حاول ان يرسم الحدود العامة على الأمور الخلافية . وهذين الحوارين ، يعكسان حيوية النظام السياسي ، على الرغم تعطل المؤسسات الدولة .
اننا في حركة أمل ملتزمون باتقاف الطائف ووثيقة الوفاق الوطني ، الذي يستلزم ارساء تفاهمات وطنية عامة ، ونريد ان يبتعد الجميع عن اللعب بالمصطلحات بالكلام عن الميثاق للعودة إلى الوراء . فالوطن لا تنفعه اتفاقات ثنائية . ومفتاح الحل في التفاهمات قانون انتخابات يمهد لإلغاء الطائفية في النفوس لا الغاء الطوائف التي نريد حفظها ، والحفاظ على المناصفة .
ومن هنا كان مشروع قانون الإنتخابات التي قدمه الرئيس بري ، اي قانون الذي يعتمد المناصفة بين النظام النسبي والأكثري . وقد أكدت حركة امل وكتلة التحرير والتنمية انفتحها على أي نقاش جدي ومسؤول للوصول لقانون منصف وعادل يؤمن صحة التمثيل .
ان حركة امل حريصة على الوصول الى تسوية سياسية تحفظ الوفاق الوطني ، واننا ندعو الى الإلتزام بالدستور وتطبقه ، قبل ان نطالب بتعديله ، كما ان حركة أمل وكتلة التحرير والتنمية ، تحرص على الإسراع في انتخاب رئيس الجمهورية ، ولا يفكر احد بأن يقنعنا بغير المصلحة الوطنية ، ونريد ان نسلك مع الجميع طريق يوصلنا الى التسوية .

شاهد أيضاً

1

الوزير خليل : حركة امل لم و لن تكون جزء من اي صفقة في الموضوع النفطي

مكتب الشؤون البلدية واﻻختيارية  في حركة امل اقليم الجنوب  ينظم اللقاء السياسي اﻻنمائي للمجالس البلدية …